تقدم الحكومة التايلاندية غرفًا خالية من الغبار لحماية PM2.5

خبر صحفى:

أعلنت وزارة الصحة العامة عن خطط لإنشاء غرف مستشفيات "خالية من الغبار" في 30 مقاطعة لحماية المرضى المعرضين للخطر من الآثار الضارة لتلوث PM2.5. ويأتي هذا القرار في أعقاب تقارير تفيد بتأثر أكثر من 10,000 فرد بالجسيمات الدقيقة، حيث يحتاج 1,407 إلى رعاية طارئة في الأشهر الأربعة الماضية.

تشمل المقاطعات المستهدفة بهذه الغرف الخاصة شيانغ ماي، وشيانغ راي، ولامفون، وماي هونغ سون، وفيتسانولوك، ومناطق داخل منطقة بانكوك الحضرية، بهدف حماية الفئات الضعيفة مثل كبار السن والأطفال والنساء الحوامل والأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة. مثل الربو وأمراض القلب.

وقد سلطت البيانات الأخيرة الضوء على تفاقم وضع PM2.5 في جميع أنحاء البلاد، حيث سجلت 44 مقاطعة مستويات أعلى من الحد الآمن البالغ 37.5 ميكروغرام / م 3. حددت إدارة مدينة بانكوك (BMA) العوامل الخارجية، وخاصة الدخان المحترق من دولة مجاورة، كمساهمين كبيرين في مستويات PM2.5 غير الصحية التي لوحظت في 26 منطقة في بانكوك.

واستجابة لأزمة التلوث، سلط حاكم بانكوك تشادشارت سيتيبونت الضوء على قضية حرق المزارعين للقش، وهي ممارسة ناجمة عن القيود الاقتصادية. وتطلق مؤسسة نقد البحرين مبادرة لإقراض الجرارات وماكينات كبس القش للمزارعين، وتشجيع الممارسات البديلة للحرق وتعزيز الدخل الإضافي من خلال بيع كتل قش الأرز.

السابق بيان صحفي صادر عن إدارة العلاقات العامة التابعة للحكومة التايلاندية.

جونجنانج سوكساوات
Goong Nang هو مترجم أخبار عمل بشكل احترافي في العديد من المؤسسات الإخبارية في تايلاند لسنوات عديدة وعمل مع The Pattaya News لأكثر من أربع سنوات. متخصص في المقام الأول في الأخبار المحلية لفوكيت وباتايا، وكذلك بعض الأخبار الوطنية، مع التركيز على الترجمة من التايلاندية إلى الإنجليزية والعمل كوسيط بين المراسلين والكتاب الناطقين باللغة الإنجليزية. أصله من ناخون سي ثامارات، لكنه يعيش في فوكيت وكرابي إلا عند التنقل بين الثلاثة.