سياسة التأمين الجديدة المقترحة لتعزيز سلامة السياحة التايلاندية

خبر صحفى:

وتقوم الحكومة بتهميش رسوم السياحة البالغة 300 باهت وتركز على خطة تأمين شاملة للسياح الأجانب لمعالجة المخاوف المتعلقة بالسلامة. وتتضمن الخطة، التي اقترحتها وزارة السياحة والرياضة، تغطية تصل إلى 500,000 ألف باهت للإصابات ومليون باهت للوفيات العرضية.

أصدرت رئيسة الوزراء سريثا تافيسين تعليماتها للوزارة بإنشاء بوليصة تأمين تغطي جميع السياح بهدف تعزيز سمعة تايلاند كوجهة سفر آمنة. يحل النهج الجديد للحكومة محل اقتراح الرسوم السابق ومن المتوقع أن يتضمن ميزانية أكبر من الميزانية المقترحة في البداية البالغة 50 مليون باهت.

وتأتي هذه المبادرة في أعقاب حل صندوق مساعدة السياح الأجانب، الذي كان يقدم في السابق تعويضات للسائحين عن الحوادث. وشدد رئيس الوزراء أيضًا على ضرورة التعاون بين وزارة السياحة والرياضة ووزارة الصحة العامة، إلى جانب زيادة الرقابة من قبل الشرطة الملكية التايلاندية على شرطة الهجرة والسياحة.

ويعتبر توفير التأمين الشامل خطوة حاسمة في تعزيز ثقة السائحين، خاصة بعد الأحداث الأخيرة التي سلطت الضوء على قضايا السلامة. أعربت رئيسة جمعية الفنادق التايلاندية ماريسا سوكوسول نونبهاكدي عن دعمها للخطة، مؤكدة على الحاجة إلى التواصل الشفاف حول تفاصيل التعويضات للسيناريوهات الطبية المختلفة.

السابق بيان صحفي صادر عن إدارة العلاقات العامة التابعة للحكومة التايلاندية.

جونجنانج سوكساوات
Goong Nang هو مترجم أخبار عمل بشكل احترافي في العديد من المؤسسات الإخبارية في تايلاند لسنوات عديدة وعمل مع The Pattaya News لأكثر من أربع سنوات. متخصص في المقام الأول في الأخبار المحلية لفوكيت وباتايا، وكذلك بعض الأخبار الوطنية، مع التركيز على الترجمة من التايلاندية إلى الإنجليزية والعمل كوسيط بين المراسلين والكتاب الناطقين باللغة الإنجليزية. أصله من ناخون سي ثامارات، لكنه يعيش في فوكيت وكرابي إلا عند التنقل بين الثلاثة.